تفجير انتحاري بمارب يقتل سبعة أجانب ويصيب سبعة آخرين

0

مارب – الاشتراكي نت

قتل تفجير انتحاري عصر الاثنين يعتقد أنه بسيارة ملغومة سبعة سياح إسبان ومرافقين يمنيين وأصاب سبعة إسبان آخرين عند موقع عرش بلقيس الأثري بمحافظة مارب.

وسبق استهداف الموقع الأثري الشهير بعبوة متفجرة في وقت سابق.

وقال مصدر في وزارة الداخلية إن أربع سيارات تقل 13 سائحاً إسبانياً تعرضت لهجوم إرهابي بسيارة مفخخة كان يقودها إنتحاري أثناء خروج السياح من معبد بلقيس عند الخامسة والنصف عصراً.

وسيوجه الهجوم ضربة قوية لقطاع السياحة في البلد الفقير الذي كان بدأ ينتعش بعد ضربات متوالية سببتها هجمات لجماعات متشددة ضد سياح غربيين في عقد التسعينيات من القرن الماضي، فضلاً عن اختطاف القبائل المسلحة عدداً من السياح.
ويحمل الهجوم أسلوب تنظيم القاعدة في استهداف خصومها من الأنظمة العربية كما حدث في مصر وتونس واليمن في السابق.

وكان التنظيم المحظور قد كثف نشاطه الإعلامي بشكل لافت في الأيام الأخيرة .

وروى زعيمه الجديد في اليمن أبو بصير ناصر الوحيشي موخراً حادثة هروبه مع 22 من رفاقه من سجن الأمن السياسي بالعاصمة صنعاء قبل أكثر من عام.

كما دعا التنظيم في بيان نشرته صحف محلية هذا الأسبوع إلى إسقاط النظام اليمني الحاكم الذي يتهمه بالعمالة للغرب.

وقد نشرت صحيفة الغد المستقلة الصادرة الاثنين أن القاعدة أرجأت تنفيذ عمليات كانت وشيكة ضد مصالح يمنية وأجنبية إضافة على استهداف شخصيات أمنية تتولى ملف محاربة الإرهاب.

ونقلت الصحيفة عن مصادر مقربة من القاعدة عزت تأجيل العمليات إلى خلاف بين الجيل الجديد في التنظيم وعناصر قيادية من الجيل الأول هي التي آثرت التأجيل في الوقت الراهن.

وكانت تنظيم القاعدة قد أعلن مسؤوليته عن قتل رئيس البحث الجنائي بمارب علي محمود قصيلة في شباط (فبراير) الماضي.

واليمن، أكثر البلدان بعد السعودية تمد القاعدة بالأعضاء وهي موطن أجداد زعيمها أسامة بن لادن.

Comments are closed.

Share.

اكتشاف المزيد من Middle East Transparent

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading