“بيل جيتس” الوجه الحقيقى لأمريكا

3

كل من إستخدم جهاز كومبيوتر أو من لم يستخدم كومبيوتر مدين بالفضل إلى حد ما إلى العبقرى الأمريكى “بيل جيتس” ، حتى الذين يشتمون أمريكا والحضارة الأمريكية أناء الليل وأطراف النهار يدركون فى أعماقهم بأنه بدون بيل جيتس وأمثاله من عباقرة الحضارة الغربية منذ عصر النهضة وحتى القرن الواحد والعشرين سوف يرجعون للعيش فى خيام وفى أكواخ من الطين .

كل من يركب طائرة أو يستخدم تليفونا أرضيا كان أو موبيلا ، كل من يرسل رسالة إليكترونية ، كل من يشاهد قناة لهلوبة الفضائية أو غيرها ، كل من يشاهد مباراة كرة قدم عبر البحار وعلى الهواء مباشرة ، كل من يدخل فى آلة الأشعة المقطعية ويرى كل قطاعات جسمه على جهاز الكومبيوتر، مدين بشكل مباشر للحضارة الغربية والأمريكية على وجه التحديد وإلى حد كبير مدين إلى بيل جيتس شخصيا ، ويجب عليه أن يرسل له خطاب شكر شخصى ، وياحبذا لو خصه بالدعاء بعد صلاة الجمعة لكى يوفيه بعض حقه فيما قدمه للبشرية ، على المستوى العلمى وعلى المستوى الخيرى .

ومن يريد أن يعرف نبذة عن حياة بيل جيتس يمكنه أن يتوجه إلى هذا الرابط:
http://www.microsoft.com/presspass/exec/billg/bio.mspx

ولد بيل جيتس عام 1955 لأب محام ولأم مدرسة فى الجامعة ، وبدأت معرفته ببرمجة الكومبيتر وعمره 13 سنة ، ودخل جامعة هارفارد العريقة عام 1973 ، ولكنه” للأسف” لم يكمل تعليمه هناك ، وترك الجامعة وعمره 20 عاما ليبدأ شركة ميكروسوفت مع صديق طفولته (بول آلن) . وأنا أتخيل أبو بيل جيتس وقد جاءه ولده وعمره لم يتعد العشرين عاما لكى يخبره بأنه يكمل تعليمه فى جامعة هارفارد ودار بينهما الحديث التالى:
– أيوه يادادى كنت عاوز أكلمك فى موضوع .
– إتفضل يابيل يابنى … إيه خير
– خير .. أناقررت أترك جامعة هارفارد !!
(يكاد الأب يقع من طوله ، ويجلس على الكرسى لكى يفيق من الصدمة)
– بتقول إيه ؟ عاوز تسيب الجامعة ، إنت إتجننت !!
– بس إسمعنى الأول .
– ما أسمعش حاجة ، أنا صرفت عليك دم قلبى عشان أدخلك جامعة هارفارد ، إنت عارف يعنى إيه جامعة هارفارد ؟ ودلوقت جاى تقوللى حتسيب الجامعة ، إنت داير على مين إللى حيضيع مستقبلك ؟
– أنا وصديق عمرى (بول آلن) قررنا تأسيس شركة .
– شركة إيه ، ده إنتو لسه عيال ما كملتوش عشرين سنة ، ده إنت لسه بتاخد مصروفك منى ، وإيه بول آلن ده كمان إللى حيضيع مستقبلك ؟
– إحنا قررنا تأسيس شركة إسمها (ميكروسوفت) لكتابة برامج الكومبيوتر.
– ولما إنتو حتكتبوا برامج كومبيوتر ، خليتوا إيه لشركة أى . بى .إم. ، وغيرها من شركات الكومبيوتر .
– أنا على العموم إتخذت قرارى وحأسيب الجامعة ، وأنا أكبر من 18 سنة وأقدر أتصرف فى مستقبلى زى ماأنا عاوز .
– أحلق شنبى لو فلحت … روح لا إنت إبنى ولا أعرفك !!
…..

طبعا السيناريو السابق كان سيحدث فى بلاد “بتاعة شهادات” ، ولكن ما حدث حقيقة هو أن أبو “بيل جيتس” أعطاه سلفة ليبدأ شركة ميكروسوفت . وشركة ميكروسوفت تعتبر من أغنى الشركات فى العالم ، فقد بلغت مبيعاتها فى عام 2006 أكثر من 51 بليون دولار وتقوم بتوظيف أكثر من 78000 موظف فى 105 دولة فى العالم .
وبيل جيتس من القلائل فى التاريخ الذى أصبح أغنى شخص فى العالم لسنوات عديدة ، ليس لأنه ورث عن أهله المال ، وليس لأنه وجد بترولا فى أرضه ، وليس لأنه تاجر فى العقارات أو أخذ سمسرة على صفقات سلاح ، أو ضارب فى البورصة ، ولكنه أصبح أغنى شخص فى العالم بعقله وفكره وذكائه على المستوى المهنى والمستوى العملى .
وقد وضع بيل جيتس جزأ كبيرا من ثروته لصالح البشرية ، وأنشأ واحدة من أكبر الجمعيات الخيرية فى العالم وتدعى مؤسسة بيل وميلندا جيتس (ميلندا هى زوجته حيث تزوجها عام 1994 وأنجبا ثلاث أبناء) ، وتبلغ ميزانية تلك المؤسسة الخيرية 25 بليون دولار (بليون بالباء وليس بالميم) . ولمعرفة المزيد عن تلك الجمعية يمكن الذهاب إلى الرابط:
http://www.gatesfoundation.org/default.htm

ومؤخرا قرأنا أن بيل جيتس قد خسر مركزه كأغنى واحد فى العالم لأول مرة منذ ثلاثة عشر عاما ، وذلك لصالح رجل أعمال مكسيكى من أصل لبنانى (كارلوس سليم الحلو)والذى يملك أكبر شركة إتصالات فى أمريكا اللاتينية .
وقد كان الخبر مفاجأة كبيرة لعائلة بيل جيتس وبصفة خاصة لزوجته ميلندا ، وتخيلت أن الحوار التالى قد دار بينهما ذات ليلة فى شهر يوليو الماضى:
– إيه يا بيل مالك زعلان ليه
– إيه إنتى ما سمعتيش الأخبار ولا إيه؟
– لأ خير إيه إللى حصل ؟
– راح منى المركز الأول فى قائمة أغنى الأغنياء .
– يانهار أسود ومنيل !!
– تصورى ، أنا مش مصدق نفسى .
– ومين ياترى بقى نمرة واحد ؟
– مش حتصدقى !!
– قوللى .. قوللى .. ماأنا كانت عينى بترف فى اليوم إللى مش باين له آخر ده .
– واحد مكسيكى ياستى أسمه كارلوس .
– وكمان مكسيكى ، أودى وشى فين من صاحباتى فى نادى البليونيرات ، بلاش النادى ، حأودى وشى فين من الجناينى المكسيكى بتاعنا ؟
– ومش بس كده ، ده طلع إنه كمان مكسيكى من أصل عربى !
– وكمان من أصل عربى ، يادى المصيبة ..ضرورى تتصرف يابيل ضرورى تعمل حاجة عشان ترجع تانى للمركز الأول .
– أعمل إيه بس ؟
– مش لو كنت إشتغلت زيادة شوية السنة إللى فاتت كانت مبيعات ميكروسوفت زادت شوية.
– ما إنت عارفانى كنت مشغول فى الجمعية الخيرية بتاعتنا .
– خيرية إيه وبتاع إيه .
– طيب بس هدى نفسك ، إحنا والحمد لله مستورة ، لسه عندنا حوالى 52 بليون دولار .
– أنا مايهمنيش عندنا كام ، أنا يهمنى إنك ما تخسرش المركز الأول ، وبعدين يعملوا إيه 52 بليون دولار فى الغلا إللى إحنا عايشينه ده ، إنت عارف النهارده الطيارة النفاثة الخصوصى الجلف ستريم بقت بكام ؟
– إيه خير بقت بكام ؟
– طبعا ما إنت مش داريان بحاجة ، الطيارة الجلف ستريم ياسى بيل عدت النهاردة الخمسة وعشرين مليون دولار بدون أى كماليات!
– لا شيخة وكمان بدون كماليات ، طيب خلاص نرجع نركب طيارات درجة أولى .
– أنا برضه على آخر الزمن أركب طيارات مع الناس العاديين .
– على العموم أنا حأتصرف ، يمكن أطلب من صديقى (وارن بافيت) سلفة خمسة بليون دولار لغاية لما نطلع برنامج جديد من ميكروسوف.
– آه يابيل يا حبيبى ضرورى تتصرف ، وبعدين خلينى أبخرك من الحسد قبل ماتنام .
– حاضر ياروحى ولا يهمك
……

دعونا نقرأ الفاتحة لمستر بيل جيتس حيا ودعونا نقيم له ضريحا فى مدينة سياتل (مسقط رأسه) لكى نزوره بعد وفاته ونتبارك به ، وربما ينقذنا من العقم الأزلى الذى نعيش فيه .

……
samybehiri@aol.com

إيلاف

3 تعليقات
Newest
Oldest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
سمير العجرمي
سمير العجرمي
14 سنوات

“بيل جيتس” الوجه الحقيقى لأمريكابسم الله الرحمن الرحيم اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ خَلَقَ الْإِنْسَانَ مِنْ عَلَقٍ اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ عَلَّمَ الْإِنْسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ كَلَّا إِنَّ الْإِنْسَانَ لَيَطْغَى أَنْ رَآهُ اسْتَغْنَى إِنَّ إِلَى رَبِّكَ الرُّجْعَى أَرَأَيْتَ الَّذِي يَنْهَى عَبْدًا إِذَا صَلَّى أَرَأَيْتَ إِنْ كَانَ عَلَى الْهُدَى أَوْ أَمَرَ بِالتَّقْوَى أَرَأَيْتَ إِنْ كَذَّبَ وَتَوَلَّى أَلَمْ يَعْلَمْ بِأَنَّ اللَّهَ يَرَى كَلَّا لَئِنْ لَمْ يَنْتَهِ لَنَسْفَعَنْ بِالنَّاصِيَةِ نَاصِيَةٍ كَاذِبَةٍ خَاطِئَةٍ فَلْيَدْعُ نَادِيَهُ سَنَدْعُ الزَّبَانِيَةَ كَلَّا لَا تُطِعْهُ وَاسْجُدْ وَاقْتَرِبْ ………….. صدق الله العظيم و الله يا اخي كاتب الموضوع موضوعك هذا يندرج تحت مسمى يأخذ به ولا يقتدى به… قراءة المزيد ..

ضيف
ضيف
16 سنوات

“بيل جيتس” الوجه الحقيقى لأمريكابسم الله الرحمن الرحيم لا يستطيع احد التقليل من اهمية العبقري ( بيل جيتس ) الأميركي الجنسية اليهودي الديانة و لكن لا يمكن ان يصل الأنحطاط الفكري الى درجة اعتبار بيل جيتس ( ولى ) من اولياء الصالحين كما ان شركة مايكروسوفت لا تعتمد بشكل تام و كامل على السيد العبقري و حده بل على مجموعة منتقاه من اصحاب العقول الكبيرة كما ان لا داعي لآختلاق الحورات على لسان بيل جيتس و السيد و الده او السيدة حرمة ان القضية هي فى ركاكة و ضحالة الفكر مقارنة مع الفكر الغربي كما انه لاقيام لآي بنيان حضاري… قراءة المزيد ..

هيثم العالم
هيثم العالم
16 سنوات

“بيل جيتس” الوجه الحقيقى لأمريكاالأستاذ سامي البحيري المحترم لم يرسل الله تعالى الأنبياء والمبشرين فقط للأديان ، ولكن بأعتقادي أن الله يرسل في كل زمان أنبياء من نوع خاص ليفتحوا عقول العالم وأذهانهم على المتغيرات في عالمهم، ماذا نقول عن ماري وبيير كوري،آينشتاين،لويس باستور،رينيه ديكارت،توماس أديسون،نيوتن ،وآخرين غيرهم، كلهم جاؤوا إلى العالم ليعلنوا بداية أكتشافات جديده لقوانين وضعها الله لينظم الكون. المشكله ياأستاذ سامي هو العقل الديني الذي يرفض أن تسير الساعه إلى الأمام، الذين أستطاعوا إيقاف الزمن في مناطق معينه في العالم ،أليس بيل غيتس نبيا من نوع خاص ، أرسله الله في زمان محدد ليعلن لنا أكتشافاته في… قراءة المزيد ..

Share.

اكتشاف المزيد من Middle East Transparent

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading