ليبيا: الحظر الجوي بدأ والقصف الغربي دمّر دبابات ودفاعات جوية

0

بقايا محترقة من قوة موالية للقذافي قرب بنغازي

الطريق بين اجدابيا وبنغازي (ليبيا) (رويترز) – تصاعد الدخان من دبابات ومركبات عسكرية اخرى محطمة تابعة لقوات الزعيم الليبي معمر القذافي على طريق استراتيجي في شرق ليبيا يوم الاحد بعد ان ان شنت القوات الغربية غارات جوية أعادت الحيوية الى المعارضة المسلحة.

وكان المعارضون اضطروا على مدى اسبوعين الى التقهقر الى معقلهم في بنغازي تحت وطأة هجوم جوي وبحري وجوي لقوات القذافي لكنهم بدأوا بعد الغارات الغربية يعودون في عرباتهم ذات الدفع الرباعي الى بلدة أجدابيا بوابة الشرق الليبي التي شهدت معارك ضارية بين الجانبين.

وكان الطريق الذي سارت عليه مركبات المعارضين حافلا بمشاهد الدمار. واحصى هذا المراسل 16 جثة على الاقل على الرغم من ان شدة القصف جعلت التعرف على الجثث اكثر صعوبة.

وقال المقاتل المعارض طاهر ساسي متلفتا حوله في منطقة تصطف فيها مركبات محترقة على الطريق الى اجدابيا على بعد نحو 150 كيلومترا الى الجنوب من بنغازي “هذا كله من عمل فرنسا… اليوم جئنا ورأينا الطريق مفتوحا.” وادى القتال الى تحطم اعمدة الانارة او التوائها.

وشوهدت على الطريق قرابة 14 دبابة و20 ناقلة جند مدرعة وشاحنتان تحملان قاذفات صواريخ متعددة الفوهات وعشرات الشاحنات الصغيرة وقد دمرت كلها الامر الذي يشير الى حجم القوة التي كانت في طريقها الى بنغازي لاستعادة السيطرة عليها.

وكانت احدى الدبابات محترقة تماما وقد اطيح ببرجها بينما كان الدخان يتصاعد من دبابة اخرى وناقلة دبابات وعدد من ناقلات الجند المدرعة. وعلى بعد بضع مئات من الامتار كانت الذخيرة ما زالت تنفجر حيث كانت ألسنة اللهب تتصاعد حول السيارات والمتاجر.

وعلى بعد نحو 70 كيلومترا خارج بنغازي تعرض مقاتلو المعارضة لنيران الاسلحة الصغيرة. وتساقطت قذائف الهاون التي أطلقتها قوات القذافي المرابطة الى الجنوب على جانبي الطريق من حولهم. ورد مقاتلو المعارضة باطلاق النار.

وقال فتحي بن سعود (52 عاما) وهو من مقاتلي المعارضة وكان يحمل قاذفة قنابل صاروخية ويتفحص الاسلحة المدمرة “القذافي كالدجاجة والتحالف ينتف ريشه كي لا يطير. والثوار سيذبحونه.”

واضاف “لا مزيد من التراجع سنتقدم من الان فصاعد… هذا ليس كله من فعل التحالف. لقد قمنا ببعضه كذلك. هم شجعونا. لقد كنا نقاتل حتى قبل أن يأتوا. هذا رفع روحنا المعنوية.”

فرنسا : العمليات الجوية في ليبيا مستمرة يوم الأحد

باريس (رويترز) – قال مصدر بالقوات المسلحة الفرنسية ان فرنسا واصلت عملياتها الجوية في ليبيا ضد قوات الزعيم الليبي معمر القذافي يوم الاحد.

وأضاف “العمليات الفرنسية مستمرة… الطائرات الفرنسية باقية في مكانها.”

*

أمريكا: بدء الحظر الجوي فوق ليبيا

واشنطن (رويترز) – قال الاميرال مايك مولن رئيس هيئة الاركان الامريكية المشتركة يوم الاحد ان القوات الامريكية وقوات التحالف بدأت فعليا تطبيق منطقة الحظر الجوي فوق ليبيا وأوقفت هجوما لقوات الزعيم الليبي معمر القذافي على المعارضين المسلحين في بنغازي.

وأضاف في مقابلة مع برنامج بشبكة (ان.بي.سي) التلفزيونية الامريكية أن العملية العسكرية تركز على تنفيذ قرار مجلس الامن ولا تهدف الى الاطاحة بالقذافي.

*

طائرات بريطانية تستهدف نظام الدفاع الجوي الليبي

لندن (رويترز) – قالت وزارة الدفاع البريطانية يوم الاحد ان طائرات حربية بريطانية استهدفت أنظمة الدفاع الجوي الليبي في غارات ليلية تركزت أساسا حول العاصمة طرابلس.

وقال الميجر جنرال جون لوريمر المتحدث باسم وزارة الدفاع للصحفيين “كان نظام دفاع جويا متكاملا في ليبيا. أغلبية الاهداف كانت في منطقة طرابلس.”

*

مركبات للجيش تحترق في شرق ليبيا: “هذا من عمل فرنسا”

طريق بنغازي-اجدابيا (ليبيا) (رويترز) – قال مراسل رويترز ان مركبات تابعة للجيش تحترق على طريق استراتيجي في شرق ليبيا يؤدي الى مدينة بنغازي الواقعة تحت سيطرة المعارضة يوم الاحد بعد ضربات جوية غربية شنت على المنطقة.

وانتشرت عشرات المركبات على الطريق الذي استخدمته قوات الزعيم الليبي معمر القذافي للتقدم صوب بنغازي من بلدة اجدابيا. وبعض العربات كانت محترقة لدرجة يصعب معها التعرف عليها. وبعضها بدا أنها شاحنات محطمة تحمل العديد من منصات اطلاق الصواريخ.

وتابع مراسل رويترز محمد عباس “قصفت دبابة لدرجة أن برجها سقط… ما زالت ناقلة دبابات ودبابة وحاملة جنود مدرعة مشتعلة.”

وقال أحد أفراد المعارضة المسلحة وهو يستطلع المشهد “هذا من عمل فرنسا… اليوم جئنا ورأينا الطريق مفتوحا.”
وأرجع معارضون مسلحون اخرون بعض الفضل لانفسهم بعد القتال يوم السبت ضد قوات القذافي.

*

شاهد: مقتل 14 على الاقل في طريق بشرق ليبيا قصفته قوات غربية

طريق بنغازي-اجدابيا (ليبيا) (رويترز) – رأى مراسل رويترز ما يصل الى 14 جثة على الاقل يوم الاحد حول مركبات عسكرية محترقة تابعة لقوات موالية للزعيم الليبي معمر القذافي في طريق بشرق ليبيا بعد ضربات غربية.
وقال مراسل رويترز محمد عباس ان الطريق بين بنغازي واجدابيا وهي بلدة استراتيجية تقع عند المدخل الى شرق ليبيا شهد دمارا وبه العشرات من العربات المحترقة عليها ذخيرة ما زالت تنفجر.

*

قوات معارضة في ليبيا تعود لبلدة اجدابيا بالشرق

طريق بنغازي-اجدابيا (ليبيا) (رويترز) – رأى مراسل رويترز مقاتلين من المعارضة المسلحة على متن عدد من الشاحنات رباعية الدفع عليها رشاشات ثقيلة متجهة الى بلدة اجدابيا في شرق ليبيا يوم الاحد بعد ضربات جوية غربية.
ودمرت الضربات الجوية التي بدأت بعد قرار من الامم المتحدة يسمح بالعمل العسكري العشرات من المركبات العسكرية للقوات الموالية للزعيم الليبي معمر القذافي. ورأى مراسل رويترز خمس جثث على الاقل على الارض قرب مركبات دمرتها الهجمات منها جثة في خلفية سيارة اسعاف محترقة.

*

أحد سكان مصراتة: قناصة تابعون للقذافي في وسط مصراتة

الجزائر (رويترز) – قال أحد سكان مصراتة يوم الاحد ان القوات الموالية للزعيم الليبي معمر القذافي ما زالت تطوق مصراتة التي تسيطر عليها قوات المعارضة وانها وضعت قناصة فوق أسطح المباني في وسط المدينة.
وقال محمد في مكالمة هاتفية لرويترز “ما زال القناصة يتمركزون فوق ثلاثة مبان في الشارع الرئيسي بالبلدة. انهم مستعدون فيما يبدو لاطلاق النار على أي شيء متحرك… لا أحد يجرؤ على المرور بهذا الشارع.”

وتابع “مصراتة هادئة اليوم لكن كتائب القذافي ما زالت على مشارفها وتطوقها.”

رويترز 2011. جميع الحقوق محفوظة.يحظر إعادة نشر أو توزيع المواد الخاصة برويترز بأي وسيلة حتى

*

القذافي يقول انه سيهزم القوات الغربية

ابلس (رويترز) – قال الزعيم الليبي معمر القذافي يوم الاحد ان الضربات الجوية التي شنتها دول غربية على ليبيا تصل الى حد الارهاب وأضاف أنه سيهزم أعداءه.

وفي كلمة بثها التلفزيون الليبي الحكومي قال القذافي ان بلاده تستعد لحرب طويلة وان جميع الليبيين يحملون السلاح للدفاع عن بلادهم.

واضاف “ليبيا تتعرض لعدوان ليس له مبرر وسنقاتل على ارضنا ولن نتركها.”

وبث التلفزيون صوت القذافي دون أن يعرض لقطات له.

Comments are closed.

Share.