(فيديو) د. فارس سعيد: مسيحيون يتحدثون بالفيدرالية، حزب الله يطبّقها!

0

اكتشفنا منذ ٢٠٠٥ حتى اليوم أنه ليس هنالك « هامش لبناني » لحزب الله!

حزب الله هو من منع معرفة الحقيقة في انفجار مرفأ بيروت. هو من هدّد القاضي البيطار.. حتى فرض التوازي بين تحقيق المرفأ وتحقيق الطيونة!

حزب الله منع حكومة الرئيس المبقاتي من الإجتماع!

معنى هذا البلد هو العيش المشترك، وهو قائم على العدالة والحرية!

لرئاسة الجمهورية؟: بين جوزيف عون وسمير جعجع، أختار جعجع لأنه مدني!

 

(لماذا صار د. فارس سعيد « نجماً تلفزيونياً » في الآونة الأخيرة؟ لأنه صاحب الشعار الوحيد الذي يعبّر فعلا عن واقع البلاد وعن مخاوف اللبنانيين: « رفع الإحتلال الإيراني عن لبنان »! كل مرحلة تحتاج إلى « ضمير وطني » يعبّر عن هواجسها، وقد استحق فارس سعيد هذا اللقب على مستوى الوطن! فشكراً له.

ولأن « الشيء بالشيء يُذكَر »، فلا مفرّ من ملاحظة « المستوى المتدنّي » جداً للطبقة السياسية « المارونية » اللاهثة للوصول إلى بعبدا حتى بالذل! من دأبوا على تكرار معزوفة حقوق المسيحيين، لم يُثبتوا، باستثناء حفنة صغيرة جداً جداً، أنهم « غَلّة سنة القِلّة »! لعلّه صار واجباً انتزاع « لعنة رئاسة الجمهورية » و« قيادة الجيش » من الطائفة!

ب.ع.

*

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
Share.
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x