ضد زيارة الأسد ومن أجل إطلاق معتقلي الرأي

2

نداء للتضامن والاحتجاج

على سياسات النظام السوري القمعية

من أجل إطلاق سراح معتقلي الرأي

بمناسبة انعقاد قمة الاتحاد من اجل المتوسط في باريس يوم 13/ 7 / 2008

تدعو لجنة إعلان دمشق من أجل التغيير الوطني الديمقراطي، إلى اعتصام

تضامنا مع الشعب السوري، لمناشدة الرأي العام ومطالبة الرئيس السوري بشار الأسد بـ:

* إطلاق سراح معتقلي إعلان دمشق، وكافة معتقلي الرأي في سورية

* وقف الاعتقال التعسفي للمثقفين والمعارضين، ومنع التعذيب ومهازل

المحاكمات اللادستورية.

* إطلاق الحريات العامة واحترام مواثيق حقوق الإنسان العالمية، وإيجاد حل

ديمقراطي لقضية المحرومين من الجنسية

* رفع حالة الطوارىء والأحكام العرفية المستمرة منذ 45 سنة.


وذلك يوم الأحد الثالث عشر من شهر تموز لعام 2008 في فناء– ساحة

السوربون – الدائرة الخامسة في باريس.

بين الساعة السابعة عشرة – والعشرين مساء.

باريس 3 تموز 2008

لجنة إعلان دمشق في فرنسا.

2 تعليقات
Newest
Oldest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
ضيف
ضيف
15 سنوات

ضد زيارة الأسد ومن أجل إطلاق معتقلي الرأي متى يغير الله الواقع الإنساني؟ خالص جلبي – 06/07/1429هـ يستولي الإحباط على الكثير، فيظن أن ليس لها من دون الله كاشفة؟ والقرآن يقول أن التغيير ممكن، وفي متناول اليد، من خلال سنة متبادلة! فالله لن يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم، ومن خلال هذه الجملة القصيرة تبرز دفعة واحدة أربعة معان: ـ الأول: أن التغيير ممكن وضمن آلية محددة. ـ الثاني: أن التغيير اجتماعي وليس فرديا، بمعنى أن الفرد أو الشخص في مجتمع ما، إن أراد التغيير قد يدفع الثمن غاليا ولا يغير شيئا، فالمسيري رحمة الله عليه كلفه محاولة الدخول… قراءة المزيد ..

حسن ا
حسن ا
15 سنوات

البركة بالمخلص العظيم

لا اقصد السيد المسيح .. بل السيد حسن نصر الله الذي خرج على الشاشة الكبيرة وقال بعبارت متباعدة انه لم يتبق اسير واحد لدى العدو الصهيوني ولا حتى عظام مواطن لبناني … فهل العظام الاسيرة لدى العدو الصهيوني اهم من مئات المواطنين الاسرى لدى الشقيق الاكبر بشار الاسد ايها السيد المخلص

Share.

اكتشاف المزيد من Middle East Transparent

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading