«دير شبيغل»: مواجهات روسية – إيرانية أوقعت ٢٠٠ قتيلاً في سهل الغاب

0

مواقع – ذكرت مجلة «دير شبيغل» الألمانية، أن لديها أدلة عن اشتباكات دامية بالاسلحة الثقيلة وقعت بين قوات إيرانية وروسية في سورية، على خلفية تقسيم مناطق النفوذ.

 

وكتبت في تقرير نُشر مساء الجمعة، أن الخبير الألماني كريستوف رويتر، الذي يعمل أيضاً مراسلاً للمجلة في منطقة الشرق الأوسط، اطلع على تسجيل لمحادثة لاسلكية من الفرقة الرابعة في الجيش السوري، تفيد بوقوع اشتباكات عنيفة بين القوات الإيرانية والروسية في منطقة الغاب في محافظة حماة.
وحسب كريستوف، فإن قوات الدولتين اللتين تدعمان نظام بشار الأسد، اشتبكتا مساء 19 يناير الجاري، بالدبابات وقذائف الهاون والرشاشات الثقيلة.
وأورد التقرير أن الاشتباكات تأتي في سياق الصراع على النفوذ على الأراضي السورية خصوصاً في المناطق الخاضعة لسيطرة قوات البلدين في محافظة حماة، (وسط)، حيث أرسلت إيران الفرقة الرابعة إلى المنطقة عقب تلك الاشتباكات، بعدما سيطرت خلال الأسابيع الأخيرة على عدد من القرى.
وأضاف أنه رغم أن ماهر الأسد، هو مَنْ يقود الفرقة الرابعة، لكنه يخضع عمليا لإمرة القوات الإيرانية.
وقال كريستوف إن روسيا تريد، من جهة أخرى، السيطرة على المناطق ذاتها، حيث أرسلت معدات وقوات لدعم الفرقة الخامسة والتي يقودها اللواء سهيل الحسن، لكن «ليس من الواضح ما الذي يريده الديكتاتور بشار الأسد، لكن مهما أراد، فإنه لا يلعب دوراً مهماً».

ونشرت «شبيغل» أن في «صباح 19 يناير، فتح الجانبان النار على بعضهما البعض، وسرعان ما أظهرت الفرقة السورية – الروسية تفوقها على الفرقة السورية – الإيرانية وسيطرت على قرى المنطقة الواحدة تلو الأخرى حتى مساء ذلك اليوم».
وأضافت: «بعد ذلك ساد هدوء نسبي في المنطقة، رغم بعض الاشتباكات المتقطعة بين الفرقتين بأسلحة خفيفة، وتردد أن عدد الضحايا راوح بين العشرات إلى 200 شخص».  وحسب مراسل «دير شبيغل»، فإن «أياً من الطرفين لا يرغب بالكشف عن هذا التوتر العسكري علناً، ولهذا السبب انتشرت أخبار الاشتباكات من قبل شهود فقط، وأقارب عناصر الوحدات المشاركة في الاشتباكات وفصائل المعارضة المتمركزة في إدلب، وكذلك التنصت على بعض المحادثات اللاسلكية في المنطقة».

الرأي

Print Friendly, PDF & Email
Share.

Post a comment

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن

«دير شبيغل»: مواجهات روسية – إيرانية أوقعت ٢٠٠ قتيلاً في سهل الغاب

by الرأي time to read: <1 min
0