بقوة نداء أيلول 2000 : لنلتفّ حول بيان بكركي لإسقاط الإحتلال الإيراني!

0

قبل نشر البيان التالي أدناه، لاحظنا « تغريدة » جديدة للدكتور فارس سعيد جاء فيها:  «واكبت مع صديق العمر سمير فرنجية نداء مجلس المطارنة في ٢٠ أيلول مطالبًا بانسحاب الجيش السوري في ٢٠٠٠ بعد ان انسحبت اسرائيل. اواكب اليوم مع لقاء سيدة الجبل و المبادرة الوطنية نداء مجلس المطارنة الموارنة قيمة النداء اليوم لا تقلّ عن النداء الاول ».

*

صدر عن لقاء سيدة الجبل البيان التالي:

يعلن “لقاء سيدة الجبل” تأييده ووقوفه دعماً لنداء  مجلس المطارنة الموارنة، الذي صدر اليوم، لما تضمنه من موقفٍ وطني لبناني حازمٍ وجريء مشيراً بشكلٍ واضح ومباشر إلى “قوى اقليمية ومعها قوى محلية تابعة لها تقف وراء محاولة إزالة لبنان الحرية والسيادة والاستقلال. ويدعو المطارنة اللبنانيين للتصدي لهذا المخطط بكل ما أوتوا من قوة ».

 

إن “اللقاء” إذ يرى في نداء مجلس المطارنة الموارنة قيمة سياسية توازي ما صدر في ايلول من العام 2000، بعد انسحاب الجيش الإسرائيلي والدعوة لانسحاب الجيش السوري، فإنه يدعو اللبنانيين وكل القوى اللبنانية الحرة السيادية والاستقلالية إلى دعم موقف بكركي الوطني والتصدي معاً لما يحاك للبنان الكيان وللبنانيين.

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
Share.
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x