الداخلية ألغت إقامة مأمون الحمصي.. بعد الإذن للإيرانيين باستجواب معتقل في سجن زحلة

9

اعلنت وزارة الداخلية اللبنانية رفضها تجديد إقامة النائب السوري المعارض مأمون الحمصي وأمهلته حتى العشرين من الشهر الجاري لمغادرة البلاد.

قرار وزارة الداخلية اللبنانية أثار استياءا لبنانيا وفي صفوف المعارضة السورية خصوصا وأن النائب الحمصي كان اعتقل في دمشق وحكم عليه بالسجن.وهو من الموقعين على إعلان بيروت – دمشق .
مبعث الاستياء
ان قوى ثورة
الارز في لبنان هي التي شجعت النائب السابق الحمصي على اللجوء الى لبنان على ان تؤمن له الحماية والإقامة في عز الخلاف السوري اللبناني، وقرار وزارة الداخلية اليوم يشير الى ان هذه القوى تخلت عن النائب الحمصي في ظل اجواء التقارب السوري اللبناني إذ يبدو ان قرار إبعاد الحمصي دخل في دائرة
البازارات المفتوحة على مصراعيها بين البلدين.

قيادات لبنانية مستقلة اعربت عن تخوفها من الوضع الذي يساق اليه لبنان بعد ان استطاعت الاستخبارات الايرانية دخول سجن زحلة للتحقيق مع احد المعارضين الايرانيين. ويأتي قرار إبعاد الحمصي ليستكمل حملة وضع اليد السورية الايرانية على لبنان. وبعد ان أخرج جمهور ثورة الارز في الرابع عشر من آذار جيش الوصاية السورية من لبنان ها هي السلطات اللبنانية تعطي في السياسة ما عجزت دمشق وطهران معا عن أخذه عنوة من الشعب اللبناني.

وتتخوف منظمات حقوق الانسان في لبنان والمنظمات الدولية من تداعيات قرار إبعاد النائب السابق مأمون الحمصي على وضعه الشخصي، خصوصا وأن جواز سفره منته الصلاحية والسلطات السورية رفضت تجديد الصلاحية ما يعني انه سيتم إبعاده الى سوريا حكما ليواجه السجن من جديد في ظل “عدالة القضاء السوري” الذي ابتدع تهمة “إشاعة أخبار كاذبة تصيب نفسية الأمة بالوهن”.

ومن المرتقب ان تطلق هذه المنظمات حملة ضغوط على الحكومة اللبنانية تحملها المسؤولية عن اي أذى يلحق بالنائب الحمصي في حال تم تنفيذ قرار إبعاده او بالأصح تسليمه لايدي جلاديه في دمشق.

فرنجية وسعيد طالبا وزير الداخلية بإعادة النظر بالقرار

بيان

طالب النائبان السابقان سمير فرنجية وفارس سعيد، معالي وزير الداخلية الأستاذ زياد بارود بإعادة النظر بالقرار الصادر عن المديرية العامة للأمن العام الذي يقضي بعدم تجديد إقامة النائب السوري السابق مأمون الحمصي، والذي يتعارض مع مبدأ حقوق الإنسان خاصةً وأنّه لم يقدم على أي عمل يخالف شروط إقامته في لبنان.

فتطبيع العلاقات بين لبنان وسوريا، وهو أمرٌ يُجمع عليه اللبنانيين، يتطلب فيما يتطلّبه حماية ميّزات لبنان كبلدٍ للحريّأت واحترام حقوق الإنسان.

ويستغرب النائبان السابقان صدور هذا القرار من الأمن العام عشية الزيارة المقررة لرئيس الحكومة إلى دمشق وهي زيارة لإقرار المزيد من الخطوات التطبيعية بين مؤسسات البلدين. “.

هل سمح الأمن العام اللبناني لسفارة إيران باستجواب معتقل أهوازي في سجن زحلة؟

9 تعليقات
Newest
Oldest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
ضيف
ضيف
13 سنوات

الداخلية ألغت إقامة مأمون الحمصي.. بعد الإذن للإيرانيين باستجواب معتقل في سجن زحلة مراقب أنا شخصياً انظر بعين الريبة للحمصي لأنه كان لاعباً في مسرح النظام المسمّى “مجلس الشعب”. ولكن، القوى اللبنانية رأت أن التحالف معه يفيد قضيتها أعلامياً في مواجهة نظام الأسد الابن، وهذا حقها، أما أن تتخلى عنه، فأرى أن في ذلك إساءة كبيرة لها، واعتقد أنه من الأفضل أن تؤمن له مكاناً آخر، ربما فرنسا، لأن لهم علاقة جيدة مع الفرنسيين. ورغم أني لا أقف مع معارضة مهترئة مثل الحمصي، لكن نصيحة للذين وعدوه الحماية أن يبقوا على وعدهم، حفاظاً على مصصداقيتهم، وإلا ستبقى المصدقية حكراً لجماعة… قراءة المزيد ..

syrian
syrian
13 سنوات

الداخلية ألغت إقامة مأمون الحمصي.. بعد الإذن للإيرانيين باستجواب معتقل في سجن زحلةhttp://www.alarabiya.net/articles/2010/07/16/114048.html “لا حرية ولا حقوق” للشعب السوري هيومن رايتس: سنوات بشار الأسد العشر في السلطة اتسمت بالقمع حظر الفيسبوك ويوتيوب الرئيس السوري بشار الأسد نيويورك – أ ف ب قالت منظمة هيومن رايتس ووتش للدفاع عن حقوق الانسان إن الرئيس السوري بشار الأسد، الذي يحيي السبت ذكرى توليه الحكم قبل عشر سنوات، لم يف بوعوده بتحسين وضع الحريات العامة وحقوق الإنسان. وقالت مديرة فرع المنظمة في الشرق الأوسط ساره لياه ويتسون في بيان: “أن يكون الرئيس الأسد منع من الحرس القديم من إطلاق إصلاحات أو أن يكون زعيماً… قراءة المزيد ..

ضيف
ضيف
13 سنوات

الداخلية ألغت إقامة مأمون الحمصي.. بعد الإذن للإيرانيين باستجواب معتقل في سجن زحلة فاروق عيتاني — farouk_itani@live.com أنا أرى أنّ قرار السيد مأمون الحمصي بالعودة الى سوريا، هو قرار شجاع، فالحمصي ليس ارهابيا، وهو كان يقيم بلبنان. وليس لديه ما يخفيه. وأنا أعتقد ان اخر شيىء كان يرغب فيه النظام السوري هو ان يرى الحمصي على جديدة بابوس( نقطة الحدود اللبنانية السورية) يقف مع ابنه الذي ولد في بيروت ذو الثلاث سنوات والذي لم يحصل بعدعلى اوراق هويته السورية ،ومع زوجه.ماذا يستطيع النظام السوري ان يفعل؟ ! هل سيحاكمه بتهمة توهين نفسية الامة؟!أم سيخترع له تهمة جديدة من نوع محاولة… قراءة المزيد ..

ضيف
ضيف
13 سنوات

الداخلية ألغت إقامة مأمون الحمصي.. بعد الإذن للإيرانيين باستجواب معتقل في سجن زحلةشوكي المر كلنا ثقة بثوار الآرز الاحرار والذين انتصروا على المستبد المتسلط المجرم ساكن قصر المهاجرين في دمشق المغتصبه مسلوبة الحريه والاراده ، ان يهبوا لنصرة المعارض السوري الدمشقي مأمون الحمصي الذي وقف بوجه نظام المافيات والسطو الذي آذاق اللبنانيين كما السوريين اشكالآ وأصنافآ من التنكيل والمهانه وهدر الكرامات ويمنعوا تسليمه لعصابة القمع والتنكيل في سجون مافيا الاسد الصغير. ان سعد الحريري ليس بصاحب قرار وسلوكه طريق دمشق ومعانقة الجزار دليلآ واضحآ وأدارة للظهر لكل احرار لبنان وسوريااللذين هبوا دفاعآ عن الحق والحريه والكرامه ، عارآ ونذاله عارآ… قراءة المزيد ..

ضيف
ضيف
13 سنوات

الداخلية ألغت إقامة مأمون الحمصي.. بعد الإذن للإيرانيين باستجواب معتقل في سجن زحلةعندما يتم الامعان في تدمير جوهر الفكرة الدلالة التي يمكن استخلاصها لما تعرض له المعارض السوري مأمون الحمصي هي عدم قدرة مجتمعنا المحافظة على ادنى الميزات التي طبعته على مدى عقود طويلة كمنارة وملاذ آمن يحضن كل صاحب رأي وفكر ومعتقد، فحتى انتفاضة الاستقلال التي شكلت ظاهرة قلَّ نظيرها في العالم، والتي كان من المفترض لا ان تحافظ على قيمنا التاريخية التي طالما تغنينا بها فحسب، بل ان تدفعنا باتجاه تكريس هذه الحريات لتصبح قيما توازي قيمة الارض والسيادة والاستقلال. ما يمكن قوله للاسف ان المسار الطبيعي للحياة… قراءة المزيد ..

ضيف
ضيف
13 سنوات

الداخلية ألغت إقامة مأمون الحمصي.. بعد الإذن للإيرانيين باستجواب معتقل في سجن زحلةرامز — k1952@hotmail.fr بصفتي مواطن لبناني، وناخب، لا أرى في هذا العمل المشين والجبان بكل المقاييس، إلا عملية اغتصاب للشرع اللبناني الحديث الراقي إلى حوالي قرن من الزمن. لطالما اغتُصب هذا الشرع بين 1976 و1990، ثم وبشكل فاجر علنياً بين 1990 و2005، لكن على أيدي عملاء الاحتلال الأسدي-الإيراني-الإسرائيلي للوطن. أما عملية الاغتصاب الأخيرة، أي التآمر على حرية ووربما على حياة رجل مسالم، النائب مأمون الحمصي، الذي كان لبيروت بما ترمز إليه، شرف إيوائه واستضافته العظيم، فهي عملية يرتكبها الرئيسان سليمان والحريري، والوزير بارود، وسائر أعضاء هذه “الحكومة”، الذي… قراءة المزيد ..

ضيف
ضيف
13 سنوات

الداخلية ألغت إقامة مأمون الحمصي.. بعد الإذن للإيرانيين باستجواب معتقل في سجن زحلةفادي توفيق غريب هذا الصمت، الذي يلف الأوساط الاستقلالية اللبنانية، ازاء قرار تسليم المعارض السوري مأمون الحمصي، إلى نظام البعث في دمشق. ما خلا البيان المشترك الذي، اصدره النائبين السابقين سمير فرنجية، وفارس سعيد، يسود ما يشبه التواطوء على الصمت، أو هو التواطوءعينه لا أقل ولاأكثر، حيال تسليم معارض سياسي إلى ماكينات التعذيب في سجون العسف البعثي. فالذي أمهل الحمصي نحو أسبوع لمغادرة لبنان، يعرف ان الرجل لا يملك سوى مغادرة لبنان إلى السجن السوري. لهذا دعونا نسمي الأمور باسماءها. ونعتبر ما يجري عملية تسليم لمعارض سوري إلى… قراءة المزيد ..

ضيف
ضيف
13 سنوات

الداخلية ألغت إقامة مأمون الحمصي.. بعد الإذن للإيرانيين باستجواب معتقل في سجن زحلة
سوري قرفان

تحيه للسيد نبيل السوري وأضيف أن شعوبنا تعاني من ازمه حضاريه أولاً ومنه الأزمات الأخرى التي لا تنتهي. حضاره نفاق وانحطاط لا تليق ببشر، فإن ذهب دكتاتور هنالك ملايين اخرين، والغرب كان وما زال قذراً بتعامله مع شعوب ما يسمى العالم الثالث منذ اكتشاف الأمريكيتين

ضيف
ضيف
13 سنوات

الداخلية ألغت إقامة مأمون الحمصي.. بعد الإذن للإيرانيين باستجواب معتقل في سجن زحلة نبيل السوري هذا دليل جديد وإضافي على صفقات قذرة تمت بين النظام الفاشي في دمشق وكل من السعودية والولايات المتحدة وربما إسرائيل والمعلوم لكل حر شهم لم يتلوث بقذارات النظام أن إسرائيل كانت الأشد دفاعاً عن النظام الظالم الغاشم وهي كانت أهم عرّاب أعاد تسويقه لساركوزي الصهيوني وللغرب بشكل عام، حيث بالنسبة لإسرائيل إن هذا النظام هبة من السماء قد جعل جبهة الجولان جنة الهدوء والسلام، ودمر كرامة الشعب السوري، كما دمر فأر الحفرة كرامة الشعب العراقي، وهذان الشعبان كانا يوماً ما الخطر الأكبر على المد الصهيوني… قراءة المزيد ..

Share.

اكتشاف المزيد من Middle East Transparent

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading