إيران تجلي مراجع تقليد كباراً من قم

0

(بعد نشر هذا المقال أعلنت طهران عن وفاة محمد مير محمدي (الصورة أعلاه) عضو “مجمع تشخيص مصلحة النظام” عقب اصابته بفيروس كورونا. كما أعلنت عن وفاة والدة محمدي في أحد مسشفيات مدينة “قم” نتيجة إصابتها بالفيروس، وهي شقيقة المرجع الديني موسى شبيري زنجاني)

 

وأوضح المصدر، الذي لم يرد ذكر اسمه أو اسم مرجع التقليد الذي يمثله، أن الحكومة عزلت تلك الفنادق التي خصصت لرجال الدين الكبار وبعض الشخصيات السياسية الرفيعة، وكلّفت ممرضين وأطباء متخصصين بمراقبتهم طوال اليوم.

وقال إن الأجهزة الأمنية راجعت منزل مرجع تقليد في مدينة قم الجمعة الماضي وطلبت منه ومن عائلته أن يحملوا معهم أقل حاجياتهم، ويرافقوهم على الفور إلى مطار قم للخروج من المدينة.

وأوضح أن المرجع المعني رفض الخروج من قم غير أن الأجهزة الأمنية أبلغته أن المرشد الأعلى علي خامنئي هو من أصدر أوامر الإجلاء، ولا خيار لقبولها أو رفضها.

من جهة أخرى، أكد مصدر آخر في مكتب رئاسة الجمهورية الإيرانية أن الرئيس حسن روحاني وعائلته والمقربين منه، إضافة إلى جميع الوزراء وأعضاء الحكومة، قاموا بإجراء فحص «كورونا» يوم الخميس الماضي، وحتى الساعة لم تثبت النتائج إصابتهم بالفيروس، لكن النتيجة المؤكدة ستظهر بعد أربعة أيام.

وكشف المصدر أن سبب إجراء الفحص هو إصابة مساعدة رئيس الجمهورية السيدة معصومة ابتكار ومساعد وزير الصحة إيرج حريرجي بالفيروس، وهما كانا على اتصال بروحاني ووزرائه، مضيفاً أن الأجهزة الأمنية المكلفة حماية الشخصيات السياسية أجرت فحوصات لجميع عناصرها، كما فُرض فحص إجباري على زوار الرئيس وأعضاء الحكومة.

وبينما أكد المصدر أن المرشد ملتزم حتى الآن بنصائح وزارة الصحة، وأوقف معظم جلساته ولقاءاته العامة، أعلنت وكالة «تسنيم» إصابة النائب قاسم ميرزائي نكو بالفيروس، ليرتفع عدد النواب المصابين إلى سبعة.

Print Friendly, PDF & Email
Share.

Post a comment

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن

إيران تجلي مراجع تقليد كباراً من قم

by الجريدة time to read: <1 min
0