مسيحيون عراقيون يعودون للصلاة في كنيستهم “المحترقة” قرب الموصل

0

مسيحي عراقي يعد لإقامة قداس في كنيسة الطاهرة الكبرى في بلدة قرة قوش قرب الموصل يوم الأحد

قرة قوش (العراق) (رويترز) – أقام العشرات من المسيحيين العراقيين قداسا في كنيسة الطاهرة الكبرى في بلدة قرة قوش يوم الأحد بين جدران مجللة بالسواد ومذبح مدمر وذلك للمرة الأولى منذ استعادتها من تنظيم الدولة الإسلامية .

ودقت أجراس الكنيسة في البلدة الواقعة إلى الجنوب الشرقي من مدينة الموصل. وطردت القوات العراقية بدعم جوي أمريكي مقاتلي التنظيم من قرة قوش مما دفعهم للتقهقر إلى الموصل.

وقال المطران بطرس موشي رئيس أساقفة الموصل للسريان الكاثوليك إن قرة قوش باتت خالية من “داعش” في إشارة إلى التنظيم.

واستهدف التنظيم الأقليات من الديانات الأخرى وأماكن عباداتهم في كل من العراق وسوريا. وعندما سيطر على الموصل قبل عامين أنذر المسيحيين إما بدفع الجزية أو التحول إلى الإسلام أو الموت بحد السيف.

ودعا الأسقف إلى إزالة كل آثار التنظيم وقال إنه ينبغي تغيير العقليات التي تسببت في النزاع السياسي والطائفي والفصل بين الرجل وأخيه وبين الحاكم والمحكوم.

ويعود وجود المسيحيين في شمال العراق إلى القرن الأول الميلادي. وقد تراجع عددهم بشكل حاد خلال أعمال العنف التي أعقبت الإطاحة بصدام حسين في عام 2003. وأنهت سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية على الموصل أي وجود لهم في المدينة للمرة الأولى خلال 2000 عام.

وفي عام 2014 أعلن زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي من مسجد في الموصل قيام “خلافة” بين شمال العراق وشرق سوريا. وسيمثل استعادة المدينة هزيمة فعلية للتنظيم داخل العراق.

Share.

Post a comment

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz

مسيحيون عراقيون يعودون للصلاة في كنيستهم “المحترقة” قرب الموصل

by رويترز time to read: <1 min
0

Notice: Trying to get property of non-object in /home/metranspcm/www/news/wp-content/plugins/jetpack/modules/gravatar-hovercards.php on line 238